الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  تنقية المياه تنقية المياه تهدف من وراء عمليات التنقية لمختلف أنواع المياه بصفة عامة إلى ما يأتى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المراقب العام
المؤسس
avatar

عدد المساهمات : 197
تاريخ التسجيل : 04/08/2010

مُساهمةموضوع: تنقية المياه تنقية المياه تهدف من وراء عمليات التنقية لمختلف أنواع المياه بصفة عامة إلى ما يأتى    الإثنين أغسطس 09, 2010 3:37 pm

تنقية المياه

تهدف من وراء عمليات التنقية لمختلف أنواع المياه بصفة عامة إلى ما يأتى :-

1. جعل الماء رائقا خاليا من اللون مستساغا من حيث الرائحة والطعم .
2. التخلص من الأملاح مثل الحديد والمنجنيز والعسر ... الخ .
3. القضاء على مسببات الأمراض التى تنتقل بواسطة المياه

مراحل تنقية المياه والغرض منها :-

مرحلة الترسيب :-

والغرض منه ترسيب غالبية المواد العالقة والبكتريا وتتوقف سرعة الترسيب على عدة عوامل أهمها :-

1. حجم الذرات ووزنها وشكلها فكلما كان حجمها أكبر ووزنها أكثر زادت سرعة ترسيبها .
2. سرعة الماء فالترسييب يتم بسرعة كلما كانت المياه بطيئة .
3. درجة الحرارة فكلما زادت درجة الحرارة زادت سرعة الترسيـــب ويمكن زيادة سرعة الترسيب بإضافة مواد كيماوية مثل كبريتــــات الألومنيوم ( الشب ) التى تكون فى الماء مادة هلامية ( إيدروكسيـــد الألومنيوم ) تلتصق بها المواد العالقة والبكتريا على هيئة ندف تكبــر حجما بتجميعها وترسب بحكم أنها أثقل من الماء ( تتم بأحواض الترويب والترسيب )

مرحلة الترشيــح :-

والغرض منه إزالة باقى المواد العالقة بعد عملية الترسيب وكذا معظم البكتريا المتبقية ومسببات الأمراض ويتم من خلال مرور المياه – طبقات الزلط والرمل ( يتم بالمرشحات ) .
مرحلة التطهير :-

والغرض منه قتل الميكروبات التى تسبب الأمراض بإستخدام المواد الكيماوية المطهرة والتى إحداها هو عنصر الكلور والذى يتم بالخزانات بعد فترة تلامس لا تقل عن نصف ساعة
عمليات تنقية المياه : -

عمليات المياه المرشحة هى المنشآت العامة التى يتم فيها تنقية المياه السطحية حتى تصير صالحة للشرب والأغراض الأخرى وهى محطات كبرى وصغرى أو نقالى ولكى يتم ذلك تمر المياه بالخطوات الآتية :-

* أولا : المأخذ
* ثانيا : أحواض الترويب والترسيب
* ثالثا : المرشحات
* رابعا : التطهير
* خامسا : الخزانات الأرضية والعلوية
* سادسا : شبكة التوزيع

المأخذ :

وهو المكان الذى يقع عليه الاختيار كمصدر للمياه سواء كان نهرا أو ترعة أو بحيرة لأخذ المياه منه بواسطة طلمبات ويراعى تفضــــل المصدر الذى تتوفر فيه المياه على مدار السنة بمناسيب ثابتة بقدر الإمكان والأقل احتمالا للتلوث وهو إما شاطئ أو ممتد ويراعى فيه جميع الاشتراطات الصحية ( البعد عن مصادر التلوث – حرم المأخذ – ماسورة المأخذ – الشبك – الإضاءة – الحراسة ) .
أحواض الترويب :-

وتبنى هذه الأحواض من الأسمنت وبها قلابات ميكانيكية لإتمام خلط المادة الكيماوية المروبة ( الشبه ) ويكون خلطها ومزجها مع المياه مزجا تاما وسريعا مع مراعاة حركة المياه حتى لا تتفكك الندف بعد تكوينها وتتراوح مدة الترويب بين 15 – 45 دقيقة تكون المياه بعدها صالحة للترسيب السريع وتتوقف جرعة الشبه الواجب إضافتها على درجة العكارة والقلوية والرقم الهيدوجينى والمواد العضوية والتركيب المعدنى للمياه وتحدد الجرعة باستعمال جهاز تقدير جرعة الشبه ( الجار )
أحواض الترسيب :-

وهى تبنى من الأسمنت المسلح ومنها نوعان رئيسيان :-
1 - أحواض الترسيب العادية

( أما أن تكون مستطيلة أو دائرية )
المستطيلة الدائرية طولها يساوى ثلاث أضعاف العرض بها هــــدار مدة الترسيب 6 - 8 ساعات مدة الترسيب 6 - 8 ساعات 2 - أحواض الترسيب الميكانيكية

( إما مربعة أو مستديرة وبها زحافات )
أحواض ترسيب أحواض ترويب أحواض ترسيب أحواض ترسيب مربعة أو مستديرة سعة حوض الترويب يساوى 16 % من السعة كلها سريعة النابضة مدة الترسيب 3 – 4 ساعات ساعة ونصف 45 دقيقة المرشحات :-

وهى تبنى من الاسمنت المسلح ويوضع بها الوسط الترشيحى زلط – رمل وتقاس كفاءة المرشح بمقدار عدد البكتريا الموجودة بالماء قبل الترشيح بالعدد الموجود بعد الترشيح .
أنواع المرشحات :-

أ – المرشحات البطيئة :-

وهى غير مستعملة بالوقت الحاضر والأصل فى استعمالها هو لترشيح المياه ذات العكارة البسيطة وعيوب المرشحات البطيئة أنـه يلزمها مساحة كبيرة من الأرض مما يجعل تكاليف إنشائها أكثر من المرشحات السريعة فضلا عن أنها لا تصلح فى البلاد الحارة حيث تنمو الطحالب بكثرة لعدم تغطيتها وتعرضها لأشعة الشمس
ب – المرشحات السريعة :-

وهذه مستعملة فى معظم عمليات المياه وتقام داخل مبان خاصة وهى أقل تعرضا للتلوث الخارجى والعوامل الجوية من المرشحات البطيئة ويوجد منها نوعان رئيسيان :-

1. مرشح جويل : هو مصنوع من الحديد ومستدير وقطره 5 – 10 متر .
2. مرشح باترسون : وهو مستطيل ويبنى من الأسمنت

ج – مرشحات الضغط :

وهذه مكونة من إسطوانة مقفلة من الحديد الصلب وهى تستعمل فى العمليات الصغيرة وتدخل فيها المياه تحت ضغط وتخرج منها محتفظة بهذا الضغط
التطهير :-

هو يتم باستخدام عنصر الكلور فى صورة الثلاثة :-
أ – الكلور الغاز

وهو غاز سام يعبأ فى إسطوانات ويحقن للمياه عن طريق جهاز اضافة الكلور مع مراعاة كافة الاحتياطات اللازمة للسلامة من أى تسريبات ( فترة تلامس نصف ساعة ) .
ب – الكلورامين :

ويحضر من إضافة سائل النشادر أو أملاح النشادر قبل الكلور إلى المياه لتكوين الكورامين والنسبة المستعملة عادة هى اجزاء نشادر إلى 3 أجزاء كلور . مفعول الكلورامين أضعف من مفعول الكلور إلا أن مفعوله يستمر لمدة أطول ( فترة تلامس 2 ساعة ) ويفضل إستعماله فى حالة وجود خطوط طويلة من المواسير .
ج – الجير المكلور :

وهو هيبوكلوريت الكالسيوم ويوجد منه نوعان نوع يحتوى على نسبة 25 – 33 % كلور فعال وآخر على نسبة 60 – 80 % كلـور فعال ولكنه يتحلل بمضى الوقت وبتعرضه للرطوبة ولذلك يجب حفظه فـى أوعيه محكمة الغلق .
د – محلول هيبوكلوريت الصوديوم :

وهو فى صورة سائل وفى جميع الحالات السابقة فإنه يراعى أن تكون نسبة الكلور الحر المتبقى بطرد العملية لا يقل عن 2 جزء فى المليون وبأطراف الشبكة عن 5ر جزء فى المليون .
الخزانات :-

بعد ترشيح المياه وتطهيرها تخزن فى الخزانات قبل دفعها إلى الشبكة لاعطاء فرصة للكلور المضاف ليقوم بعملية التطهير وقد تبنى هذه الخزانات من الأسمنت وتغطى بمادة عازلة لمنع تسرب مياه الرشح إليها .
ويوجد غطاء لتغطية الخزان لمنع دخول الحيوانات أو المواد الغربية ولحجب أشعة الشمس ويعمل فتحة للتهوية ماسورة تهوية بسقف الخزان ويكون ارتفاعها نصف متر وفتحها منحنية إلى أسفل ومغطاه بالسلك لمنع الأتربة والطيور – فتحات للفائض والدخول وخروج المياه وفتحة أسفل قاع الخزان للغسيل ويجب ألا تقل سعة الخزان أو الخزانات عن تصرف 24 ساعة .
ويجب تطهير الخزان بصفة دورية لضمان سلامة المياه الخارجة ولا يكون هو مصدر لتلوث المياه .
شبكة التوزيع :-

وهى شبكة المواسير التى توزع المياه على جميع أنحاء المدينة وفيها تدفع المياه تحت ضغط ويجب تطهير المواسير قبل إستعمالها وبعد كل عطب أو إصلاح بها ويتم ذلك بواسطة ملئها بمحلول الكلور بنسبة 50 مجم / لتر لمدة 6 ساعات على الأقل ثم تصفى ويعاد ملؤها وغسلها بمياه الشرب مع مراعاة تركيب محابس للغسيل فى نهايات خطوط الشبكة للتمكن من الغسيل والتطهير .
عمليات الآبار الجوفية :-

تعاين الآبار ويبين نوعها وعمقها وتصرفها وبعدها عن مصادر التلوث مع مراعاة إحاطة البئر بمساحة من الأرض لا يصرح بإقامة أى مبانى فيها وتسمى هذه المساحة " حرم البئر " ويجب أن تتوافر فيها الشروط الصحية اللازمة لحرم الآبار .
مصادر التلوث بالنسبة لحرم الآبار :-

1. خزانات التحليل ( المجارير ) .
2. مواسير الترشيح تحت سطح الأرض .
3. حظائر المواشى .
4. خنادق الترشيح تحت سطح الأرض ( الترنشات ) .
5. المراحيض ذات الحفرة العميقة ( روكفلر ) .
6. المراحيض السطحية .
7. المراحيض ذات الحفرة السطحية .
8. خزانات التحليل الصماء .
9. أماكن الدفن الصحى للقمامة .
10. أماكن الدفن الصحى للنفايات .
11. مواسير المجارى .
12. البعد عن مصادر التلوث القائمة والمحتملة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تنقية المياه تنقية المياه تهدف من وراء عمليات التنقية لمختلف أنواع المياه بصفة عامة إلى ما يأتى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مراقب صحى اون لاين 2 :: منتديات خاصة المراقبين الصحين :: منتدى صحة البيئية-
انتقل الى: